حصى الكلى والمسالك البوليّة Kidney Stones and Bladder Stones

ترتكز وظيفة الكلى على تنقية الدم وتخليص الجسم من السوائل والسموم عن طريق البول. حصى المسالك البوليّة هي ترسُّبات التي ممكن أن تتجمع في أي مكان في المسالك البوليّة ويمكنها أن تُسبّب الألم وانسداد أو التهاب المسالك البوليّة. عادةً ما تَتشكّل الحصى إما في الكلى (Nephrolithiasis) أو في الحالب الذي ينقل البول من الكلى إلى المثانة (Ureterolithiasis).

توجد لدى جهاز البول آلية تمنع تشكيل الحجارة، ولكن عندما تفشل هذه الآلية، تتكوّن هذه الحجارة. يحتوي البول عادةً على نسبة مُعيّنة من بعض الأملاح والمواد الكيميائيّة مثل الكالسيوم (Calcium)، حمض اليوريك (Uric acid)، فوسفات الامونيوم (Ammonium Phosphate)، وسيستين (Cystine)، حامض الستريك / سترات، بيروفوسفات والبروتينات السكريّة التي تمنع تشكيل الحجارة. عندما تقل كميّة البول، يُصبح أكثر سُمكاً، فيزيد تركيز الملح وتنخفض كميّة المواد التي تمنع تشكيل الحجارة. عندما تزيد نسبة هذه المواد فإنها تَترسّب وتُشكّل رمال أو حصى في إحدى الكليتين أو كليهما. هذه الحصى ممكن أن تبقى داخل الكلى أو تنتقل عبر الجهاز البولي.

يتفاوت حجم الحصى من صغيرة جداً بحجم ذرة رمل إلى كبيرة بحجم كرة الجولف.

هنالك 4 أنواع من حصى المسالك البوليّة:

حصى الكالسيوم، حصى حمض اليوريك، حصى ستروفيتية (struvite)، حجارة سيستئين (Cysteine).

ألاسباب :

  1. من أسباب حدوث حصى في الكلى نقص السوائل أو خسارة السوائل (جفاف، إسهال وتقيؤ).
  2. الإفراط في تناول الكالسيوم (مُنتجات الألبان)، زيادة استهلاك البروتينات الحيوانيّة، الإفراط في تناول الأطعمة الغنيّة بالأوكسالات (الكولا، الفول السوداني، الشوكولاته)، أو الاستهلاك المُفرط للأملاح (الوجبات الخفيفة، الأغذية المُصنّعة، والأطعمة المُدخّنة).
  3. المناخ الحارّ والجافّ.
  4. عيوب خلقيّة أو مُكتسبة التي تُؤدّي إلى انسداد المسالك البوليّة، وتدفُّق غير سليم للبول وتشكيل ترسُّبات.
  5.  عوامل وراثيّة.
  6. الأمراض المختلفة مثل: البيلة السيستينية (Cystinuria)، فرط اوكسالات البول (Hyperoxaluria)، فرط كالسيوم البول (Hypercalciuria)، اضطراب في عمل الغدة الدرقيّة، النقرس، السكري، مرض كرون، هشاشة العظام.
  7. درجة حامضيّة مُرتفعة (PH- أقل من 6). من أسباب تكوّن حصى الكلى .
  8. قلّة النشاط البدني أو إعاقة التي تستلزم المُكوث في الفراش.
  9. العلاجات الكيماويّة.
  10. تناول مُكمّلات غذائيّة كالسيوم وفيتامين D وتناول الستيرويدات (Steroids). فهي تزيد من نسبة الكالسيوم في البول.
  11. تناول مُكمِّل غذائي فيتامين C أو فيتامين B6 لأنه يزيد إفراز الاوكسالات في البول.

ألاعراض:

  1. من اعراض وجود حصى الكلى هو التبوّل المُستمر والمُؤلم.
  2. آلام حادّة ومُفاجئة أسفل الظهر من جهة الخاصرة وينتقل إلى أسفل البطن، الفخذين والأعضاء التناسليّة. إن حدّة الألم قد تزداد خلال دقائق وفي بعض الأحيان تكون هذه الآلام لا تُحتمل.
  3. غثيان وتقيء.
  4. في بعض الأحيان وجود دم مع البول ظاهر للعين أو غير ظاهر.
  5.  حمى وارتفاع درجة حرارة الجسم.
  6. تغيير لون البول أو وجود رائحة كريهة.

العلاج المقترح