قصُة شفاء سيّدة استرالية من مرض التصلب اللويحي – MS Disease

فيما يلي قصّة شفاء من التصلب اللويحي.
المريضة هي واحدة من الحالات التي شفيت من مرض التصلب المتعدد بعد استخدام علاجنا.
في تاريخ 21 يوليو 2017 قامت سيدة استرالية بمُراسلتنا تسأل عن علاج لمرض التصلب اللويحي.
كانت المريضة تُعاني من شلل ولا تستطيع أن ترفع يدها.
وبفضل من الله تعالى شُفيت بعد أن استخدمت علاجنا لمرض التصلب اللويحي مرة واحدة.

فيما يلي نص الرسالة الأولى التي وصلتنا من المريضة:

السلام عليكم
عمري 36
وعندي تنميل بإيدي وصدري من جنب اليمين
وعملت mri

شفاء من التصلب اللويحي

صورة عن التراسل الأول للمريضة مع طاقم مشفى الحكمة

بعد ساعات من تراسلها الأول، وصلتنا من المريضة رسالة أخرى اكثر تفصيليّة عن حالتها جاء بها:

تم تشخيص المرض اليوم وهو ms التصلب اللويحي
يوجد نقطة في أعلى النخاع الشوكي ولكن لا يوجد غيرها وفي الدماغ شيئ من النقط بسيط وقليل
كما راسلتكم من قبل أنا عمري 36
وزني 65
بحالة جيدة لا أعاني من اي مرض
وفحوصات الدم تُؤكد أنني لا أعاني من التهابات ولا نقص بفيتامينات

رسالة من المريضة

رسالة أخرى أكثر تفصيليّة وصلتنا من المريضة بعد ساعات من تراسلها الأول معنا

رد مشفى الحكمة

بعد اطلاع البروفيسور يونس على تقارير المريضة الطبيّة. قام طاقم مشفى الحكمة بالرد على المريضة برسالة ورد بها تقييم مُفصّل لحالة المريضة وتفاصيل علاجنا والنظام الغذائي المُقترح الذي يضمن الشفاء من التصلب اللويحي.

وبالفعل أبدت المريضة عن نيّتها بتناول العلاج كونها تعلم أن الطب الغربي الحديث لا يُوفّر أي علاجات شافية لهذا المرض.
وأيضاً أن العلاجات التي نُقدّمها هي علاجات طبيعيّة وعضويّة %100 وبالتالي لا توجد لها أي مُضاعفات أو أعراض جانبية من شأنها ان تؤثر سلباً على حال المريضة وتزيد من تفاقم المرض.
وبالفعل قامت بطلب العلاج.
يتكوّن علاج التصلب اللويحي المُتعدّد أو ما يُسمى بالتصلب المُتعدد المُقترح من مشفى الحكمة من أعشاب ومواد طبيعيّة مُختلفة ومنها:
ام اس ام
، المورينجا، الجنكو، أوراق حشيشة القنفذ، الاستراجالوس، وغيرها من المنتجات الفعالة.

قمنا بإرسال العلاج في تاريخ 24\7\2017، وبعد سنة تقريباً وصلتنا من المريضة رسالة تُخبرنا من خلالها أن حالتها تحسّنت كثيراً ولم يبقى سوى شعور تنميل بسيط في أطراف الأصابع.

إليكم نص الرسالة:

تواصلت معكم مُنذ سنة وأخذت علاج التصلب اللويحي وتحسّنت الحالة
ولكن ما بقي هو أن أطراف أصابعي احساس غريب وكأنها مضغوطة أو منملة بعض الشيء
ولكن هذا الاحساس يكبر قي الحر ويكاد يختفي بالبرد
هل من شيء يجب فعله بعد هذه المُدّة أو هل من الضروري أن أعود للعلاج مجدداً بعد اختفاء الأعراض لأكثر من سنة

رسالة بعد العلاج

رسالة وصلتنا من المريضة بعد سنه من انهائها علاج التصلب اللويحي

شفاء المريضة

قمنا بالاستفسار أكثر عن حال المريضة، فجاءنا الرد التالي والذي يبين فرح المريضة بأنها واحدة من الحالات التي شفيت من مرض التصلب المتعدد بعد استخدام علاجنا:

أجل تحسّنت حالتي بنسبة %95 ولم يبقى إلا تنميل لا يذكر إلا في وقت ترتفع فيه حرارة يدي
والتنميل فقط في طرف الأبهام والشاهد والوسطى من اليد اليمنى
بينما مُنذ سنة تماماً لم أكن استطع رفع قلم
بالرنيم المغناطيسي وجدوا 3 كتل صغيرة الحجم في أعلى النخاع الشوكي فقط
والأطباء قالوا لي حينها أنه أول المرض التصلب اللويحي
وأنني مفروض أن ابدأ بعلاج مدى الحياة لتثبيط الجهاز المناعي
ولم أقبل
وأخذت الرزمة العلاجيّة من عندكم

رسالة تبين العلاج والشفاء من التصلب اللويحي

رد المريضة على استفسارنا أكثر عن حالتها

فحوصات المريضة قبل تَلقّيها علاج التصلب اللويحي من مشفى الحكمة

فحوصات المريضة قبل تَلقّيها علاج التصلب اللويحي من مشفى الحكمة

ملاحظة: صور الأشخاص للتوضيح فقط.
ملاحظة: نتائج العلاج ممكن ان تختلف من شخص لآخر.

العلاج المقترح