عرق السوس - خلاصة العرقسوس - Glycyrrhiza Glabra - مشفى الحكمة

عرق السوس – خلاصة العرقسوس – Glycyrrhiza Glabra

عرق السوس – خلاصة العرقسوس – Glycyrrhiza Glabra

$41.00

ماذا يُميز مُنتج DGL من مشفى الحكمة؟

1. يستخدم لعلاج أمراض مختلفة منها جُرثومة المَعِدة، القولون العصبي والتصلُّب اللويحي. انظر الشرح ادناه.

2. مُنتج طبيعي عُضوي 100% ذو جودة عالية جدًا.

3. يحمِل شهادة GMP مُصادَق عليها من قبل وِزارة الصحّة العالمية.

4. يَحمِل شهادة ISO-9001 وشهادة ISO-22000 .

5. يَحمِل شِهادة ترخيص وفق مُتطلبات الـ FDA الأمريكي.

6. يصلُكِ المنتج الى عُنوانك خِلال أسبوعٍ واحِد من يوم الشَحن.

يصلك المنتج إلى عنوانك في خلال 7 أيام

البطاقة التعريفية

  • الاسم العربي: جذور عرق السوس
  • اسم المنتج: DGL
  • الاسم العلمي: Glycyrrhiza Glabra
  • الاسم الشائع: Liquorice
  • الوزن الصافي: 46.6 غرام 
  • المحتوى: 100 كبسولة 
  • تسميات إضافية: العرقسوس

فوائِد خلاصة عرق السوس – Licorice Extract

مُنتج DGL هو خلاصة عرق السوس المَعروف في العالم العربي بمذاقه اللّذيذ والذي يتم تقديمه في العَديد من المُناسبات وله وطُقوس خاصةً لتحضيره وتقديمه للناس. يتميز شراب عرق السوس بالبائع المُتجوّل صاحب الإبريق الضخم وطريقة سَكبه لشراب العرقسوس للمّارين في الشارع والأسواق، والطريقة الجميلة الفُلكلورية للمُناداة على شراب عرق السوس اللذيذ.

إن خلاصة عرق السوس تَحتوي على مادّة أحلى من مَذاق السُكر ب 50 مَرة! بالإضافة إلى نكهته المُميزة، فقد اشتُهر عرق السوس باستخدامه في طِب الأعشاب للشِفاء من الأمراض وقد عُرف بفاعليته في مُعالجة التهابات الجهاز التنفُسّي حيثُ يعَمل على طرد البلغم ويُساعد في تخفيف السُعال، سَواء كان ناجماً عن التهاب القصبات الهوائية، الربو، الحساسية أو نزلات البرد.
كما وأثبتت الأبحاث العِلميّة الأخيرة أن خلاصة عرق السوس تُساعد على تجديد بِطانة الجهاز الهَضمي وتُسرّع في عملية شِفائها، وبالتالي فهي فعّالة في عِلاج قُرحة المَعِدة، التهاب المَعِدة والأمعاء وعِلاج جُرثومة المَعِدة.
كما أُثبت عِلمياً أن تناول خُلاصة عرقسوس يُحسّن من عمل الغُدّه الدرقية.
ولأن خلاصة عرق السوس فعّالة في عِلاج الالتهابات يتم استخدامها أيضاً للتخفيف من أوجاع التهاب المَفاصل والروماتيزم، وعِلاج الأمراض الجلدية وأمراض المَناعة الذاتية.

يُنصح باستخدام خلاصة العرقسوس – مُنتج DGL:

  1. لِعلاج قُرحة المَعِدة Peptic ulcer، حيثُ أثبتت الدراسات أن تأثير خُلاصة عرق السوس في عِلاج القُرحة مُماثل لتأثير الأدوية الكيماوية المُعالجة للقُرحة لكن دون الأعراض الجانبيّة.
  2. لِعلاج عُسر الهَضم Dyspepsia، ارتجاع المَريء GERD أو حُموضة المَعِدة، التهاب المَعِدة Gastritis، عدم الامتصاص، الامساك المُزمن، ولإصلاح بِطانة المَعِدة.
  3. لِعلاج جُرثومة المَعِدة – الملوية البوّابية H.pylori (ضِمن برنامج عِلاجي يَشمل أعشاب أخرى).
  4. لِعلاج البرد والتهابات الجهاز التنفّسي العُلوي والسُفلي مثل التهاب واحتقان الجُيوب الأنفية، السُعال الجاف، الكحّة، الربو (الأستما – Asthma)، تليّف الرئة Interstitial Lung Disease، والتهاب الشُعب الهوائية المُزمن. كما أنه يُساعد على إخراج البلغم والأوساخ من الرئة.
  5. كعِلاج ناجع لبعض حالات السَرطان الغير مُرتبط بالهرمونات مثل سَرطان المَعِدة Gastric cancer والقولون Colon cancer (ضِمن برنامج عِلاجي يَشمل أعشاب أُخرى).
  6. يُعتبر عرق السوس – Liquorice من الأعشاب النادِرة التي تُسمّى ادابتوجين Adaptogen والتي تقوم بتنشيط الغُدّة الكظرية.
    توجد لخُلاصىة العرقسوس خاصيّة فريدة في تحسين جودة الحياة والتخفيف من حِدّة الضغط النفسي والجسدي في الأزمات والأعراض المُتزامنة، وكذلك المُساعدة على التأقلم مع الضغط النفسي وما يُصاحبه من أعراض كالضعف والوهن، التعرّق الزائد، التعب، الارهاق، برودة اليدين والاكتئاب.
  7. لِعلاج أمرض الأمعاء المُتهيّجة IBD والتي تَشمل الأمراض التالية: التهاب القولون التقرّحي Ulcerative colitis، مَرض كرون Crohn’s disease، التهاب القولون الإقفاري، التهاب القولون اللمفاوي، والتهاب القولون الكولاجيني.
  8. لِعلاج مُتلازمة القولون العصبي IBS.
  9. لِعلاج التهاب الكبد وفيروسات الكبد على جميع أنواعها.
  10. لِعلاج التهاب المَرارة وحَصى المَرارة Gallstones.
  11. لِعلاج مُتلازمة المَبيض المُتعدّد الكيسات PCOS.
  12. لِعلاج حَساسيّة الربيع Spring allergy وحَساسية الجهاز التنفّسي.
  13. كعِلاج ناجع جداً لالتهاب المَفاصل Arthritis. (ضِمن برنامج عِلاجي يشمل أعشاب أُخرى).
  14. لِعلاج انقطاع الطمث في سِن اليأس Menopause لدى النساء وما يُصاحبه من أعراض.
  15. لعِلاج التعب المُزمن CFS والارهاق خاصّةً إذا كان بالتزامُن مع اضطرابات في الجهاز الهَضمي، كما يُحسّن من جودة النوم ويقلّل من الأرق Insomnia إذا تَم تناوله بجُرعات خَفيفة.

المزيد من فوائد خلاصة عرق السوس (Liquorice) – مُنتج DGL:

  1. لتقوية جهاز المَناعة، وللوقاية من الأمراض والالتهابات المُختلفة، خاصّةً لدى الفئة الأكثر عُرضة للإصابة بالأمراض مثل كِبار السن والمَرضى الذين يَشكون من ضعف المَناعة.
  2. لِعلاج الفيروسات والالتهابات المُزمنة مثل فيروس الهربس أو القوباء بأنواعها HSV.
  3. لِعلاج أمراض المَناعة الذاتية مثل التصلّب اللّويحي (MS)، الذئبة الحمراء (SLE)، مرض الروماتيزم Rheumatism وغيرها.
  4. لِعلاج مرض أديسون Addisson disease.
  5. لتقليل الشهيّة والمُساعدة على إنقاص الوزن (إذا تم تناوله بجُرعات خفيفة) حيث أثبتت الأبحاث أن خلاصة العرقسوس تقوم بالتقليل من دُهون الجسم وبالتالي فإن تناولها يومياً بُجرعات خفيفة ولمُدة شهرين يَحُدّ من كُتلة الجسم ويَعمل على قَمع هرمون الألدوستيرون. أما إذا تم تناولها بجُرعات كبيرة فأنها تقوم بفتح الشهيّة للطعام.
  6. لِعلاج التهاب المَسالك البولية UTI.
  7. لِعلاج هَشاشة العِظام Osteoporosis.
  8. لِعلاج تقرّحات الفم وجُروح الفم.
  9. للتعافي السريع بعد إجراء عمليّة جراحية أو بعد المُرور بضغوطات نفسيّة كبيرة.
  10. لِعلاج ضغط الدّم المُنخفض Hypotension.
  11. لِعلاج أمراض الكبد: مرض الكبد الدُهني Fatty liver والتهاب الكبد الغير كُحولي NAFLD.
  12. لِعلاج فرط برولاكتين الدّم Hyperprolactinemia (مُستويات مُرتفعة من هورمون الحليب في الدّم).
  13. لِعلاج الأمراض الجلديّة المُختلفة من ضمنها الإكزيما Eczema والصدفيّة Psoriasis، حيث أثبتت بعض الدراسات أن وضع جل (دُهون) خُلاصة عرق السوس على الجلد يُساعد في تخفيف أعراض الحكّة، التورّم والإحمرار.
  14. لِعلاج فرط كولسترول الدّم Hypercholesterolemia (ارتفاع مُستوى الكولسترول في الدّم).
  15. لِعلاج ارتفاع مُستوى البوتاسيوم.
  16. لِعلاج تشنجات العضلات Muscle spasm.(ضمن برنامج عِلاجي يَشمل أعشاب أخرى)
  17. لِعلاج بعض حالات العُقم لدى النساء والرجال.
  18. لِعلاج الكَلَف في الوَجه Pigmentation.( يُخلط عرق السوس – عرقسوس مع مواد أخرى ويُصنع منه كريم أو دُهون)
  19. لِعلاج حُمّى البَحر الأبيض المُتوسط أو الحُمّى المُتكرّرة.
  20. لِعلاج التهابات النسيج الضام.
  21. لِعلاج حُمّى القش المَوسمية ولِعلاج التهاب الأنف الحساسي أو الاستهدافي أو ما يُسمّى بحساسية الأنف.

مَوانِع الاستخدام

  1. يُمنع استخدام مُنتج DGL لمرضى القلب.
  2. يُمنع استخدام منتج DGL لمرضى السرطان المُرتبط بالهورمون، مثل سرطان الثدي والرحم والمَبيض، أو سرطان البروستاتا.
  3. يُمنع استخدام مُنتج DGL لِمريض لديه احتباس سوائل في الجسم.
  4. يُمنع استخدام مُنتج DGL لِمرضى السُكري.
  5. يُمنع استخدام مُنتج DGL لِمرضى الكِلى.
  6. يُمنع استخدام مُنتج DGL عند نقص البوتاسيوم في الدّم.
  7. يُمنع استخدام مُنتج DGL لِلنساء الحوامل والمُرضعات.

الأعراض الجانبيّة

يُعتبر مُنتج DGL آمناً لِلاستخدام.
يُمكن أن تظهر بعض الأعراض الجانبيّة عند تناول مُنتج DGL لفترة طويلة تَستمر أكثر من شهرين مُتتاليين مثل: أوجاع رأس خفيفة، ارتفاع ضغط الدّم والتعب.
تَزول جميع هذه الأعراض عند التوقّف عن تناول المُنتج.

يُنصح بتناول مُنتج خُلاصة العرق سوس – Liquorice مع أعشاب أخرى كي لا تظهر هذه الأعراض الجانبيّة.

  • مُنتجاتنا حصرية لنا حيثُ يُمكنك شِراؤها فقط عبر مَوقعنا الالكتروني أو عبر مَواقع البيع المُختارة كموقع أمازون Amazon.
  • يعبأ المنتج وفق الشُروط العالمية المُشدّدة للسّلامة والصحّة والنظافة والأمان.
ملاحظة: العبوة الخارجية متواجدة بعدّة ألوان: الأزرق، الأخضر والبنّي.

شراء المنتج من أمازون قراءة المراجع العلمية تصفّح جميع منتجاتنا تصفّح جميع العلاجات

طلب استشارة

يمكنك طلب استشارة او الاستفسار عبر تعبئة النموذج أدناه. فضلاً يُرجى التأكّد من صحة عنوان بريدك الإلكتروني لنتمكّن من الرد عليك.
يرجى الانتظار...
0
$0.00
Mini Cart
  • سلة مشترياتك فارغة حاليًا.

    لا يوجد منتجات في سلة المشتريات.

En
مشفى الحكمة

السلام عليكم، نعلمكم أننا نستقبل الطلبات ويتم الشحن يومياً، ولكن يستغرق الشحن وقت أطول من المعتاد بسبب الوضع العالمي الحالي. قد تطول مدة التوصيل بين 3 أسابيع حتى شهر وفق حركة الطيران التجارية ووفق دولتكم والإجراءات المتخذّة بها.